أخر الاخبار

رواية عدنان الفصل الخامس عشر بقلم فريده الحلواني


 

 رواية عدنان الفصل الخامس عشر بقلم فريده الحلواني 

 روايه عدنان البارات الخامس عشر بقلم فريده الحلواني 

 رواية عدنان 

 الفصل الخامس عشر

 بقلم فريده الحلواني 

في احدي الفيلات الراقيه داخل مدينه القاهره 

كانت تسير في غرفتها ذهابا و ايابا و هي تسب وتلعن بكل حقد و غل

انفعلت عليها الجالسه معها فصرخت بها : ما تتهدي بقي يا ناني و اقعدي الي بتعمليه ده و حرقه الدم دي هتفيدك بايه

ناني بغضب :  سيبيني يا سحر هتجنن اناااااا انا ناني الزوهري يعمل فيه كده الصعيدي القفل ده

سحر : مانتي الي كنتي هاتموتي عليه و جريتي وراه كمان

ناني : انتي معايه ولا معااااااه

سحر : وانا اعرفه منين عشان ابقي معاه انتي الي كنتي بتحكيلي عنه و انك هتموتي عليه و حتي بعد ما نام معاكي بمنتهي الهمجيه و سابك وانتي مغمي عليكي مكلفش نفسه حتي يسأل ايه الي حصلك بعد ما مشي 

و انتي لسه بتفكري فيه لا و كمان رايحه تتصلي بيه

ناني : عجبني و انتي عارفه الي بيدخل دماغي مش باسيبو غير لما اخد كفايتي منه و الرجاله كلها كانت بتتمني مني اشاره انما ده بعد الي عمله معايه و علي رأيك مكلفش نفسه حتي يسأل و روحت انا بمنتهي الغباء اتصل بيه تخيلي اكتر من عشر مرااااات ارن عليه و ميردش وانا اقول يا بت اصبري يمكن مش بيرد علي ارقام غريبه 

ولما اخيرا اتعطف و رد اول ما قولتله انا ناني بهدلني 

يقولي بلا ناني بلا زفت انااااا يقولي المره الي بنام معاها مره مبكررهاش تاني و بنساها

ااااااه يا ناري ولما هددته اني هروح البلد و افضحه قدام مراته تخيلي بقولي بكل بجاحه اهلا بيكي يا قطه و قفل في وشي الواطي

سحر : يابنتي دي خامس مره تحكيلي عالمكالمه خلاص بقي فوكك منه و يومين تلاته و تكوني نسيتي و تشوفيلك واحد غيره و خلاص

ناني : والله ابدا لازم اخد بطاري منه لازم يعرف مين هي ناني الزوهري

سحر : و ناويه علي ايه بقي

ناني .: ........... 


حينما فتح باب الغرفه القابع بها جده وقف للحظه مصدوم و لكنه تدارك الامر سريعا و هجم عليها ثم امسك ذراعها بقوه و قال : انتي جيتي ميتي و كيف متخبرنيش جبل ما تطلعي مالدار  ملكيش راجل اياك

فهمي بغل : سيب بتي فحالها يا واد اخوي مش مكفيك الي عيميلته فيها رايح تجبلها بت الخد........

عمييييييييي هكذا صرخ به ليقطع حديثه المسيء لبتوله ثم اكمل بكيد : الشغل مش عيب يا عمي و الخاله حسنه زي ما جولتلك جبل سابج دمها حر و عنديها كرامه متلاجيهاش في الرجاله اليومين دول و كماني عارفين اصلها و فصلها انما انت بجي لما اتجوزت ام بلال بت كلاف البهايم الي جيه عندينا غريب معارفنلوش اصل لجل ما تجيبلك الواد كنت بتفكر في ايه وجتها

كاد ان يرد عليه و لكنه منعه باشاره من يده و نظره تهديديه ثم اكمل : سيبني اخلص حديتي لاول بعدين هسمعك يا....يا عمي انت بتجول الي عيملته في بتك طب هي و لا امها مجالوش الي عيملوه مع فواز و لا الحريجه الي عيملوها في الجنينه لجل ما يعرفو يهربوها 

بلاش مجلوش عالسواج الي مرتك جالتلو يطلع سمعه شينه عليا وعلي البتول 

بلاااااااااش كلت ديه هما اخدو الأذن منيك و هما رايحين للدجال لجل ما يسحرولي اني وهي و مرتي......مرتيييي بت الاصول راميالي حجاب تحت فرشتي لاااه و ممكفيهاش بتدسلي السحر في الوكل كمااااااني ايه جولك في كولت ديه لو انت مكاني هتعمل ايه لو عنديك ذره ضمير جولي هتعمل ايه بعد ديه كله

صمت صمت مطبق حل علي الغرفه بعد ما القي بعضا مما في جعبته امامه 

و كانت بهيه و حنان يقفون و الرعب ظاهرا عليهم بعد ان اكتشفو علمه بكل ما فعلوه و سؤال واحد يتردد بداخلهم .....ماذا سيفعل معهم

قطع الصمت الجد حينما قال بتساؤل : اني مافاهيمش حاجه سحر ايه و حريجه ايه حد يفهمني ولا خلاص لجل ما رجت يبجي هتعتبروني موت

حسن : بعيد الشر عليك يا جدي كل الحكايه ان......حكي له باختصار كل ما حدث من اول اتفاق بهيه و فواز الي تجمهر اهل القريه امام سرايتهم و بالطبع لم ينسي موضوع الدجال

غضب الجد و قال صارخا فيهم : واااه وااااه كلت ديه يطلع منيكي يا بت اخوي بس العيب مش عليكي العيب علي ولدي الي سايبلك الحبل عالغارب و مالوش حكم عليكي

ثم وجه حديثه لولده الذي كانت نار الحقد والكره تاكل احشاءه : طول عمرك دلدول ليها جوزاتك التنين عار علي الجباليه واحده علي راي واد اخوك بت كلاف البهايم الي منعرفلوش اصل و التانيه بت عمك الي شوكتها جويه عليك

حتي خلفتك سوده واحده ماشيه وري امها طوالي و مهمله جوزها و بناتها والتانيه حابسه حالها كنها مش جاعده معانه و الواد الي كت هتموت عليه خلفه عار عالجباليه نايم طول النهار و في الليل داير وري الغوازي في الخمارات 

و بعد كلت ديه جاي تلومه الله فسماه اني لو مطرحو لكت جتلتها ولا اجل حاجه اطلجها عشان ارتاح من شرها

صمت اخر حل بالمكان ولكن شهقات بكاء بهيه و ابنتها هي من كانت تقطعه

حاولت بهيه التحدث بتمثيل حتي تنول عطف الموجودين فقالت : اني غلطانه حجك علي يا ولدي بس اني اتصرفت بجهل كت فاكره اني أكده هساعد بتي لجل ما تحافظ علي جوزها الي بتعشجه و بتتمناله الرضي يرضي

نظر لها كانها براسين عن من تتحدث من هي التي تعشقني ههههههههه

لم تبالي بنظراته و اكملت : ايوه يا ولدي بتي عشجاك و اني مكتش ريداها تدوج الي امها داجته من جهر الضراير متزعالش يا ولدي و الي حوصل مهيتكررش تاني و خلاص هي نويت انها تعامل مريم كيف اختها كيفي اكده مع ضرتي و كيف امك مع ضرتها كماني هي لاول واحده ولا اخر واحده جوزها يتجوز عليها 

ثم نظرت لابنتها كي تؤكد علي حديثها كما اتفقي سابقا حتي يتجنبو بطشه

اقتربت حنان منه وهي تمثل الكسره بحرفيه شديده : حجك علي يا واد عمي اني غلطانه و خزيانه من حالي معلهش بس الي يشفعلي عنديك انك راجلي الي بحبه و مريداش واحده تانيه تاخده مني

نظر لها باستخفاف وقال : لينا جاعه نتحدته فيها من ميتي واني بحاسبك علي غلطك جدام حدي انتي و امك الي جولتو تسبجوني و تاجو تحكو لابوكي كنوه هيغيتكم مني اني مكتش هتحدت وياكي جدامهم بس انتي بردك جولتي لحالك انك لما تجولي لابوكي هيلحجك مني .....مااااا علينا 

المهم يا جدي انت بجيت زين و تجدر تطلع ولا حاسس حالك تعبان

الجد : اني زين يا ولدي بجالي يومين و زهجت من الرجده اهنيه و كت رايد اطلع بس فهمي الي مصمم يجعدني مخابرش ليه

هارون : عشان يهروب من مهدي الي خارب الدنيا عليه و كماني عمال يتصل بيه و مابيرودش عليه خلاه يجن اكتر و لساته متصل بيه لما كان تلافون عدنان مشغول من أشوي و جالي بالنص جول لفهمي يهروب براحته بس اني مههملش حجي و عدم تجديره ليا بانه ميرودش علي اتصالاتي بيه هيخلي الحج حجين

فهمي برعب : معناتو ايه الحديت ديه يا واكل ناسك انت حج ايه الي ليه عيندي

واني كت مشغول بابوي مكتش فاضي ارد علي حدي واصل

عدنان بشماته : له عنديك حج البضاعه الي اتمسكت بسببك و مهايفوتهاش واصل 

الجد : ليه يا ولدي مالخساره علينا كلياتنا

عدنان : معريفش يا جدي ايه الي في دماغه بس الاحسن اننا نجعدو وياه و نعرفو منيه ايه الي رايده مهدي مش سهل و وراه ناس تجيله و انت خابرو زين جرصته و الجبر

ارتعب فهمي كثيرا مما سيحل به من هذا المهدي

اما حسن و هارون لو بيدهم لرفعو القبعه لعدنان هذا الذئب الماكر الذي اجاد تمثيل دوره ببراعه امامهم و ايضا نفذ ما كان يريده و يتمناه و حصل علي موافقتهم باقترانه ببتوله 

ولكن جعبته لم تنفذ بعد فهو حضر لهم اشياءا اخري اكثر خطوره حتي يصرف تفكيرهم عن تدبير المكائد لحبيبته 

فلنري ايها الثعلب ماذا تخبأ لهم


عنايات بذهول : واااااه ياااااا حزني كلت ديه حوصل واني مدرياش بحاجه

نعمات : مانتي كتي عيند ابوكي ياخيتي هتدري كيف يعني

شيماء : مجولكيش يا عمتي لو تشوفي ولد اخوكي و الفرحه هتفط من عيونه وهو بيجول انه هيتجوزها ولا لما جال عاشجها يلااااهوي ياما

عنايات بفرح : ربنا يفرحك يا واد اخوي يستاهل ان جلبه يرتاح بعد الغلب الي شافه ويا حنان كلياتنا كنا شايفين الي بتعملو وياه وهو يا نضري عمره ما اشتكي منيها و فضل كاتم في جلبه

فوزيه : اللهم امين اخيرا جلبي ارتاح من ناحيه ولدي كت ابيع عمري كلياته لجل ما أشوف لمعه عيونه دي ربنا يتمملو علي خير و يبعد عنيه ولاد الحرام

امن الجميع علي دعائها ثم قالت عنايات : امال مني فينها مبيناشي

شيماء ؛ راحت حدي مريم  تساعدها لجل ما تطلع الشوار الي امها محوشاهولها و يرصوه في الشنط

فوزيه بفخر : حسنه دي اني ماشوفتش زييها مع ان ولدي جالها انه هيجبلها الحلو كله الا بردك صممت تطلع حاجه بتها الي عم تشتري فيها بجالها كام سنه رايده تكبر بيها جدامنا

نعمات : بت اصول طول عمرها و دمها حر 

عنايات : طب رني عليهم يا شيماء جوليلهم يخلصو و ياجو يجعدو ويانه شوي

ضحكت فوزيه و قالت : مهينفعش يا خيتي الست حسنه بدأت شغل الحموات و منعت مريم تاجي السرايا اليومين دول لحدت الفرح لجل ما تعززها

ضحك الجميع ثم قالت نعمات : و مالو حجها بتها زينه البنيته كلياتهم لازما تعززها لجل ما ولدك يعرف جيمتها

فوزيه بغيظ مضحك : واااااه يا حزينه انتي كلت ديه و معاريفش جيمتها ديه حاططها تاج فوج راسه يعملكم ايه تاني  عااااد

ضحكت شيماء و قالت : يامري انتي كمان هتعملي شغل الحموات ياما كيف الخاله حسنه يغلبك يا اخوي انت و مرتك ههههههههه

قطع مزاحهم دخول مفيده مصفره الوجه 

نظرو لها باستغراب و قامت نعمات بسؤالها : مالك يام بلال وشك اصفر اكده ليه

مفيده بحزن : بلال يا خيتي بجالو كام يوم مختفي من بعد الي حوصل لعدنان و ابويا الحج و طلع مالسرايا بعد ما اطمن علي واد عمه و من وجتها ماعاودش تاني

فوزيه بقلق : طب اتصلي بيه 

مفيده : اتصلت كتير تلافونو مجفول ليل ويا نهار برن عليه و لا فيش فايده 

عنايات : طب مجولتيش لابوه ليه كان سأل عليه حدي مالي بيطلع وياهم

مفيده ببكاء : جولتلو يا خيتي و مخدتش منيه غير البهدله جالي تلاجيه لايفلو علي واحده مالشرا.....الي بيرافجهم و جاعد عنديها

فوزيه : متزعليش مني بس جلعك فيه هو الي خلاه فلتان اكده و فهمي ديه منه لله من جلبي بدعي عليه لو كان جرب منيه و حاوط عليه كان بجي زينه الشباب بس هو مهاموش حاجه في الدنيا غير انه يكنز في المال كن الكفن ليه جيوب اياك


عند بتولنا التي لا تساعها الدنيا من فرحتها كانت غارقه في وسط كومه كبيره من الملابس المغلفه باكياس شفافه و كثير من اطقم ملايات الفراش و غيرها مما تحتاجه العروس لتجهيز عش الزوجيه 

مني : بسم الله ما شاء الله ايه. كلت ديه ده كتير جوي يا مريم ديه يجوز عروستين بالراحه كماني و زوجهم حلو جوووووي 

مريم بفرحه : امي ربنا يخليهالي كانت كل شهر بعد ما تجبض مرتبها  كانت تنزل المركز تشتري كام حاجه و تشيلهم حتي لما كت اجولها بدل ما تتعب حالها كل شوي و تدلي عالمركز تشتري من ام وليد الدلاله الي بتاجي عند خالتي سعيده وام جميل لجل ما يشورو بناتهم من عنديها كانت تجولي ابداااااا مهجبلكيش حاجه و حدي يكون عينده زييها ام وليد بضاعتها كليتاها بتوزعها علي بنات النجع يعني هتلاجي شوارهم شبه بعض 

اني بجي رايده اجيبلك الي محدش جابه جبلك يا نن عيني

مني : ربنا يخليهالك يارب بس خالي فبالك اخوي هينفز الي في دماغه و هيشتريلك كيف ما جال ثم اكملت بخبث تلاجيه رايد يجيبلك علي زوجه الي هتلبسيه ليه و تجلعيه بجي اكيد هيبجي مسخره هههههههه

قزفتها مريم باحدي الاكياس التي امامها وهي تقول بكسوف : بس يا جليله الحيا عيب اكده

مني :  ايه الي عيبه يا خيتي كلاتها خمس ايام و تبجي وياه ساعتها بجي شوفي ايه الي هيعملو فيكي بعد صبر السنين الي صبره لحد ما طالك ههههههه

مريم : بس بجي اني كل ما الوجت يعدي جلبي هيفط مني ممصدجاش حالي اني كلت ديه حوصل 

اقتربت منها و احاطتها بزراعيها بحب و قالت : لااااه صدجي يا خيتي و افرحي كماني بس امانه عليكي افتكري حديتي وياكي

ابتعدت عنها و نظرت لها بتساؤل فاجابت عليها : لما جولتلك ان لو فيه نصيب بيناتكم هتبجي انتي العوض لاخوي عن كل المرار الي شافه 

لجل خاطري يا مريم و غلاوته حداكي خليكي وياه حبيبه و زوجه و صاحبه عوضيه بحج عن كل الي شافه جبلك اخوي يستاهل الحب الي جواتك ليه خليكي وياه كيف ما بيريد 

واهم حاجه اياكي تخبي عليه حاجه مهما كانت ولا في يوم تفكري تكدبي عليه وجتها هتخسريه لانه مهيكرهش جد الكدب او ان حدي يغفله و يخبي عليه حاجه

انا بوصيكي علي اخوي انما هو يا جلب اخته ممحتاجش وصايه عليكي لانه حاطك في جلبه من سنين و جافل عليكي فماصدج بجيتي ليه و اني متأكده ان الي ناويلك عليه و هتعيشيه وياه مهما حلمتي و تخيلتي مهتعرفيش توصلي لنص الي هتعيشيه وياه ربنا يهنيكم و يسعدكم يارب 

سرحت الجميله في حديث رفيقه دربها وهي كلها عزم بداخلها ان تعمل بتلك النصائح الغاليه واكثر عدنانها يستحق ان يعيش كل ما هو جميل و اذا  كنت انا  الوسيله الوحيده لتتزوق حلاوه الدنيا فمرحبا بك حبيبي في جنتي التي ساصنعها خصيصا لك علي الارض احبك عدناني


بقي يومان علي زفاف البتول و قد تحولت السرايا الي خليه نحل الكل يعمل بها علي قدما و ساق حتي يجهزوها لاستقبال المهنأين 

وايضا كانت النساء تقوم بفرش شقه العروسين

عفوا عفوا الم اقل لكم حسنا انصتو جيدا

قد احضر عدنان مهندس ديكور من القاهره و امره ان يقسم الطابق الخاص به الي شقتان منعزلتان 

فترك جناح حنان و جناحه و ايضا غرفه بناته كما هم و اقطتع جزءا لا باس به من الصالون الكبير و ضمه اليهم فاصبحت شقه بثلاث اجنحه كبار و صالون و بالطبع كان من الاساس متواجد بها مطبخ صغير

اما باقي الغرف الفارغه التي كانت مغلقه مع الجزء الماخوذ من الصالون الكبير فقد جعلهم شقه منفصله بعدما فتح ثلاث غرف علي بعضهم لتصبح جناح كبير ملكي له هو و بتوله و غرفه اخري جهزها لاطفاله الذي يدعو الله ان يمن عليه بهم من حبيبته

و صاله حجمها متوسط لاستقبال الضيوف ملحق بها مطبخ و مرحاض

و ايضا كان جناحه و غرفه الاطفال كلا منهما ملحق به مرحاضه الخاص

اما ما اثار استغراب المهندس هو طلب عدنان ان يجعل حوائط شقه بتوله كلها عازله للصوت ولكن فالاخير ازعن لطلبه و فعل ما يريد و اضطر ان يضاعف عدد العمال حتي يستطيع انهاء عمله في عضون ثلاث ايام كما امره هذا المتجبر العاشق

و كان هذا الطلب الخبيث ناتج عن تخيلاته المنحرفه لما سيفعله بها و علي اثره سيطرب قلبه و اذناه بصراخها و اهاتها التي تجعله يجن 

و كان يتذكر ايضا ما فعله معها منذ يومان 


فلاش بااااااااك 

_______________


جلست البتول علي ساقه كما يفضل وهو يحاوط خصرها بيد و باليد الاخري يقلب في شاشه الهاتف وهو يريها ما ينتقيه لها من ثياب فاضحه تحت خجلها و ضحكاته علي براءتها و كلما اغمضت عينيها مما تراه قام بقرصها في اماكنها الحساسه حتي تنتبه له و حينما جاء ليعرض بدل الرقص الفاضحه اعترضت بشده و لكنه قال لها وهو يتحسس مؤخرتها بحميميه : دي اهم حاجه لجل ما ترجصيلي يا حبيبي 

مريم بخجل : اااا ...اني مبعرفش ارجص

قرصها في مؤخرتها بقوه جعلها تصرخ بغنج ثم قال : الاااا الكدب مهكرهش فحياتي كده اني مطلع عليكي بعيني وانتي عم ترجصي و جسمك الملبن ديه كان هيتهز كانو ميسكت فيه الكهربا

دفنت وجهها في عنقه لتداري ضحكتها عنه وقالت : خلاص بجي متخجلنيش بس انت عرفت كيف و اطلعت عليا كماني

ضحك عليها و ضمها بيد واحده وقال : هبجي احكيلك بعدين مش وجته دلوك

ثم قام بطلب احدي الارقام و حينما جاءه الرد قال : مدام تهاني ازيك

..................

عدنان : ابدا والله مشاغل بس مش اكتر

..................

عدنان : ربنا يخليكي بقولك انا لسه داخل علي صفحت السنتر عندك و شوفت التشكيله الي لسه جيالك من فرنسا و ايطاليا نقيت منهم شويه حاجات و بعتلك صورهم عالواتس حالا

..................

ضحك عدنان بصخب و قال : لا للجديده انا فرحي بعد اربع ايام بامر الله

...............

عدنان : شكرا بصي بقي علي نفس نمط الموديلات الي بعتهالك زودي من عندك الي متعرضش عالصفحه عايز كميه كبيره من اللانجري 

واهتمي اوي ببدل الرقص

............

ضحك و اكمل : اه لازم طبعا ادلعها دي حببتي مش اي حد المهم بردو جهزي لبس بيتي من بيجامات او عبايات استقبال بس تكون واسعه يعني اكبر من مقاسها بتلت اربع نمر كده و..........

اخذ يملي عليها جميع ما تحتاجه اي عروس و اكثر و اتفق معها ان تعبيء كل ما طلبه في صناديق محكمه الغلق و سيرسل لها من ياخذها منها غدا تزمرت قليلا لديق الوقت ولكنها في الاخير رضخت لاوامره فمن يستطع ان يعارض عدنان الجبالي حقا يكون جن 

نظرت له بذهول بعد ان اغلق الهاتف و قالت : واااااه دانت بتتحدت كيف المصراويه بالتمام

قبلها بنهم بسبب برائتها ثم فصل القبله و قال : لما كت اني و هارون في جامعه القاهره مكنش ينفع نتحدته بلهجتنا فاتعلمنا طريجتهم و كماني الشركه الي حدانا هناك تعاملنا مع الموظفين و العملاء خلانه نعرف نتحدت زيهم بالظبط

تجرات و مالت عليه تقبله قبله سطحيه و ابتعدت وهي تتلمس صدره بيدها الصغيره ثم سألته : ومين دي الي كنت كل كلمه تضحك وياها قالتها بغيره فشلت في مدارتها

ضحك و قال : يااااابوي انتي لو كل ما هتعوزي تعرفي مني حاجه هتجلعي علي أكده يبجي راحت عليك يا عدنان و مهعريفش اخبي عليك حاجه. واااالصل

ضحكت بدلال فقبلها واكمل : دي يا حبيبي مدام تهاني عنديها سنتر كبير جوي فمصر بتبيع فيه كل الي يخص العرايس بس شغلها كله مستورد كيف ما اسمعتي و كماني عنديها محل كبير للبدل الرجالي بردك مستورده فاني و هارون و حسن و عبدالله بنشترو من عنديها فهمتي من اهنيه جات معرفتي بيها و هي ست كبيره علي فكره لجل ما جلب يطمن

مالت عليه مقبله اياه مكافئا له علي تفهمه لغيرتها و صبره عليها حقا اعشقه


كان يهم بالخروج من السرايا برفقه اخيه و لكنه وجد هجوما علي حديقه السرايا جعله يتسمر مكانه من هول ما راي 

ولكنه تمالك حاله سريعا و قال صارخا : ...........

ماذا حدث يا تري

سنري

لقراءه الفصل السادس عشر 

اضغط هنا

انتظروووووووووني


بقلمي. /  فريده



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-